احترام الذات

هذا النوع من الاحترام يتطلب أسلوب حياة صحي لا يمكن تحقيقه إلا من خلال الانسجام مع الطبيعة.

ويشمل ذلك التأمل والاسترخاء واعتماد نظام غذائي صحي. يجب تجنب المخدرات والتبغ والكحول لأن هذه المواد تدمر الشفرة الوراثية لدينا ويمكن أن تسبب عيوبًا للأجيال القادمة.

الحب الذاتي

نقبل أنفسنا كما نحن، مع كل عيوبنا.

إنه العيش على ما نحن عليه، الشعور بالرضا عن أنفسنا، الانفتاح على الحياة، والزهر. هذا الاقتناع يساهم في تطوير الأفكار الصحية والإيجابية، ويزرع الرحمة تجاه الذات والآخرين، ويجرد من جميع أشكال العدوان. الذنب والخوف يؤدي فقط إلى إفراز السموم التي تضر بصحتنا. حب الذات هو ممكن فقط من خلال كل من الوعي بهذه العواطف ورفض الإجهاد.

مشاركة

لكل إنسان الحق طوال حياته في أن يكون لديه شيء يأكله، ومكان للنوم، وملابس يرتديها، والتعليم، حتى بدون عمل. ومن حق العاملين أيضاً أن يتمتعوا بالرفاهية – وهي قوة دافعة في تقدم الإنسان. وينبغي أن يكون أي ترف يتم الحصول عليه متناسبا مع العمل المنجز والتقدم الذي تحقق للمجتمع.

احترام الآخرين

قبول خلافاتنا

تستمد الإنسانية ثرائها من تنوعها، لذلك كلما اختلفنا عن بعضنا البعض، كلما أصبحنا أكثر ثراء. ولهذا السبب نشجع الآخرين على أن يعيشوا خلافاتهم بشكل كامل، أي أنها عرقية أو ثقافية أو دينية أو جنسية.

المساءلة

جميع البشر هم دائماً المسؤولون عن أفعالهم، حتى لو كانوا يطيعون أمراً.
كل البشر هم سادة مصيرهم، نجاحاتهم وكذلك إخفاقاتهم. وجميع البشر هم دائماً مسؤولون عن أفعالهم، حتى لو كانوا يطيعون أمراً. وبالتالي، يجب على الشخص أن يرفض تنفيذ أي أمر يتعارض مع ضميره.


“لا تطيعوا أي أمر مهما كان، بغض النظر عن الشخص الذي أصدر الأمر، إذا كان الأمر مخالفاً لضميركم”.
– مايتريا ريل

الاحترام المطلق للحياة

حفظ إنسان واحد، حفظ الإنسانية

حتى لو كانت أي قوة ستقودك إلى الاعتقاد أنه من خلال إعدام إنسان واحد يمكننا إنقاذ البشرية جمعاء، لا تقتل ذلك الإنسان لأن حياة إنسان واحد غير عنيف قيمة مثل البشرية بأسرها.

الانوثة

الأنوثة هي الحب. من المهم أن تجعل هذا الكوكب أكثر أنوثة وأن تكون على بينة من أن الحكمة تسير جنبا إلى جنب مع الأنوثة. إذا كان لجميع البشر على الأرض أن تصبح أنوثة وصقلها، لن تكون هناك حرب أخرى. إذا كانت الأنوثة علاجاً للإنسانية وطريقة لمنع تدميرها، فإن تطور الأنوثة ضرورة. وتصبح مسؤولية كل إنسان، بغض النظر عن نوع الجنس.

“التهذيب هو مدونة الاحترام للأنوثة. إنها الأساس إيجاد وخلق طرق جديدة لإظهار الاحترام والتهذيب”. – مايتريا رايل

السلام العالمي

إنشاء حكومة عالمية يدعمها جيش عالمي من “حفظة السلام”

ومن شأن إنشاء حكومة عالمية يدعمها جيش عالمي من “حفظة السلام” أن يسمح بإزالة الجيوش الوطنية. ويمكن عندئذ تخصيص الميزانيات العسكرية السابقة لمكافحة الجوع في جميع أنحاء العالم، وإنقاذ كوكب الأرض، والحفاظ على السلام العالمي.

اللاعنف

وينبغي أن يعاقب على التهديد بالعنف بنفس الشدة التي يعاقب بها العنف ذاته؛ فالفرد الذي ينطق بها يعترف بأن آراءه قد تنتصر من خلال استخدام العنف.


“من خلال حب كل من جيرانك القريبين والبعيدين، فإنك ترفع نفسك بينما تفعلها بشكل جيد.”
– مايتريا ريل